لمن صاغياتٌ في الحبلِ طلائحُ … تسيلُ على نعمانَ منها الأباطحُ

تخابط أيديها الطيرقَ كأنها … موائرُ في بحر الفلاة سوابحُ

دجا ليلها وهي السهام تقامصا … فلم ينصرم إلا وهنَّ طرائحُ

كأنَّ الوجى سرٌّ تخاف انتشاره … فمنها مرمٌّ بالتشاكي وبائحُ

حملنَ شموسا في الحدوج غواربا … و ليلُ السرى منهن أبلجُ واضحُ

ينوء بها أن القدودَ خفائفٌ … و يظلعها أن المتونَ رواجحُ

و فيهنّ منصورُ السهام مسلطٌ … لعينيه أن تدوى القلوبُ الصحائحُ

يطير جبارا ما أراقت لحاظه … إذا وفيتْ حكمَ القصاص الجرائحُ

رماني ونسكُ الحجّ بيني وبينه … و لم يدر أنّ الصيد في الحجّ قادحُ

طرحتُ بجمعٍ نظرة ً ساء كسبها … و تبعثُ شراً للعيون المطارحُ

فإن سترتْ تلك الثلاثُ على منى ً … هواي فيومُ النفرِ لا شكّ فاضحُ

بكيتُ ولامَ العاذلاتُ فلم تغضْ … على رقية ِ العذلِ الدموعُ السوافحُ

و لم أرَ مثلَ العينِ تشفى بدائها … و لا كالعذول يجتوى وهو ناصحُ

أمنكِ ابنة َ الأعراب طيفٌ تبرعتْ … به هبة ُ التغويرِ والليلُ جانحُ

طوى الرملَ حتى ضاق بيني وبينه ال … عناقُ وما بيني وبينكِ فاسحُ

فباتَ على ما ترهبينَ ركوبه … هجوما وفيما تمنعين يسامحُ

رعى اللهُ قلبا ما أبرَّ بمن جفا … و أثبتَ عهداً والعهودُ طوائحُ

و أوسعَ ذرعا بالوفاء وصونهِ … إذا ضاق ما تطوى عليه الجوانحُ

عذيريَ من دهري كأني أريده … على الودّ سلما وهو قرنٌ مكافحُ

و صحبة ِ خوانينَ بائعهم وإن … تكثر منهم بالتوحدِ رابحُ

أخوهم أخو الذئب الخبيثِ يدله … على الدمِ ما تملي عليه الروائحُ

و أيدٍ سباطٍ وهي بالمنع جعدة ٌ … تلاطمني منها اللواتي أصافحُ

يضيء على أبصارهم ضوءُ كوكبي … و موضعهُ من مطلع الفضل لائحُ

قعدتُ مع الحرمانِ بينَ ظهورهم … و طائرُ حظي لو تعيفتُ سانحُ

لقد كان لي عن بابلٍ وجدوبها … مذاهبُ يتلوها الغنى ومنادحُ

تركتُ عبابَ البحر والبحرُ معرضٌ … و أملتُ ما تسقى الركايا النوازحُ

و لو نهضتْ بي وثبة ُ الجدَّ زاحمتْ … على الماء هذى الآبياتُ القوامحُ

إذاً لسقاها ناصرُ الدين ما استقتْ … كبودٌ حرارٌ أو شفاهٌ ملاوحُ

و قد كانت الزوراءُ دارَ إقامة ٍ … و منعمة ٍ فيها المنى والمفارحُ

زمانَ العلا محفوظة ٌ في عراصها … ثقالٌ وميزانُ الفضائلِ راجحُ

فقد حولتْ تلك المحاسنُ وانتهتْ … إلى غيرها في الأرض تلك المنائحُ

و أضحتْ عمان للمكارمِ رحلة ً … تراحُ عليها المتعباتُ الروازحُ

بها الملكُ طلقٌ والمغاني غنية ُ ال … ربا ومساعي الطالبين مناجحُ

يضوع ثراها بالندى فتخالها … رياضا وكانت قبلُ وهي ضرائحُ

يدبرها سبط اليدين بنانه … لمقفل أرزاق العباد مفاتحُ

صفا جوها بعد الكدور بعدله … و طابت حساياها الخباثُ الموالحُ

فما غيرها فوق البسيطة للعلا … مقرٌّ على أن البلاد فسائحُ

و لا ملكٌ إلا وفضلة ُ ربها … عليه إذا عدَّ الملوكُ الجحاجحُ

بهمة محي الأمة اجتمعت لها ال … بدائدُ وانقادت إليها الجوامحُ

بأروعَ وسمُ الملكِ فوق جبينه … إذا ارتابت الأبصارُ أبلجُ واضحُ

إذا نسبَ الأملاكُ لم يخش خجلة َ ال … دعاوى ولم تدخل عليه القوادحُ

من النفر الغرّ الذين ببأسهم … و نعمائهم تلقى الخطوبُ الفوادحُ

إذا ما دجت عشواءُ أمرٍ فأمرهم … و نهيهمُ شهبٌ لها ومصابحُ

لهم قصباتُ السبق في كل دولة … هم السرُّ منها والعتاقُ الصرائحُ

ينالون أقصى ما ابتغوه بأذرع … مخاصرها صمُّ القنا والصفائحُ

أصولُ علاً منصورة ٌ بفروعها … إذا غاب ممسٍ منهمُ هبَّ صابحُ

و ربَّ يمينُ الدولة المجدَ بعدهم … كما ربت الروضَ الغيوثُ السوافحُ

جرى جريهم ثم استتمّ بسبقه … و كم وقفتْ دون الجذاعِ القوارحُ

همامٌ مع الإصرار مصطلمٌ لمن … عصى ومع الإقرار بالذنب صافحُ

تسنمَّ أعوادَ السرير محجبٌ … لواحظه شرقا وغربا طوارحُ

تراصدُ جرى َ الأرض رجعاتُ طرفه … كما ركبَ المرباة َ أزرقُ لامحُ

ألا أيها الغادي ليحملَ حاجتي … لعلك إن بلغتَ بالنجح رائحُ

أعد في مقرّ العزّ عني تحية ً … يذكي النسيمَ طيبها المتفاوحُ

و قل عبدك المشتاقُ لا عهدهُ عفا … و لا وجدهُ إن نقلَ الوجدُ نازحُ

و من لم يخيبْ قطّ عالي ظنونه … لديك ولم تخدجْ مناه اللواقح

و أغنيته عمن سواك فلم يبلْ … جفا مانعٌ أو برّ بالرفد مانحُ

قليبٌ قريبٌ لي ببغدادَ ماؤها … و منبعها شحطَ النوى متنازحُ

لها كلّ عامٍ من سماحك ناهزٌ … و من عهدك الوافي رشاءٌ وماتحُ

إذا ما استدرَّ الشكرُ سلسالَ صوبها … و جاءك عني تمتريها المدائحُ

أتتني وبطنُ البحر ظهرُ مطيها … فروتْ غليلي والسفينُ النواضحُ

و ما زادها التنقيصُ إلا غزارة ً … و إلا صفاءً طولَ ما أنا نازحُ

تبلُّ ثرى أرضي وجسميَ وادعٌ … و تثمرُ لابني وهو ساعٍ مكادحُ

كلانا سقى من عفوها وزلاها … و إن حبستني عقلتي وهو بارحُ

فللهِ مولى منك ما ليَ عنده … و متجرُ من يدلي بجاهيَ رابحُ

و ها هو قد كرت اليك رجاءهُ … سوائرُ حاجٍ طيرهنَّ سوانحُ

فأمرك زاد اللهُ أمرك بسطة ً … بما عودت تلك السجايا السحائحُ

أعنْ جهده واعرف له خوض زاخرٍ … يهزُّ الضلوعَ موجه المتناطحُ

و لم أستزدْ نعماك إلا ضرورة ً … و قد تستزادُ المزنُ وهي دوالحُ

بما ثقلتْ ظهري الخطوبُ وضاعفتْ … تكاليفَ عيشي وانتحتني الجوائحُ

و ما بثَّ من زغبٍ حواليَّ كالقطا … تنزى الشرار أعجلتها المقادحُ

أمسح منهم كلَّ عطفٍ أسفتُ إذ … أتاني وقد بيضنَ منيّ المسائحُ

نجوتُ على عصرِ الشبيبة ِ منهمُ … و أرهقني المقدارُ إذ أنا قارحُ

فدتك ملوكٌ ذكرُ مجدكِ بينهم … مثالبُ في أعراضهم وجرائحُ

إذا لعنوا صلتْ عليك محافلٌ … صفاتك قرآنٌ لها ومسابحُ

حموا مالهم أن تنتحى بنقيصة … عقائلهُ والسارياتُ السرائحُ

و مالكَ في الآفاق شتى ً موزعٌ … كرائمهُ والباقياتُ الصوالحُ

سهرتَ ونام الناسُ عما رأيته … كأنك للعلياء وحدك طامحُ

و جاريتَ سيبَ البحرِ ثم فضلته … و هل يستوي البحرانِ عذبٌ ومالحُ

أعرنيَ سمعا لم تزل مطرباً له … إذا ما تغنته القوافي الفصائحُ

و أصغِ لها عذراءَ لولاك لم تجب … خطيبا ولم يظفر بها الدهرَ ناكحُ

من الباهراتِ لم تحدثْ بمثلها ال … نفوسُ ولم توصل إليها القرائحُ

ظهرتُ بها وحدي على حين فترة ٍ … من الشعر برهاني بها اليومَ لائحُ

و منْ شرفِ الأشعار أنك سامعٌ … و من شرف الإحسان أنيَ مادحُ

و منْ ليَ لو أني مثلتُ مشافها … أفاوضها أسماعكم وأطارحُ

و أن ينهضَ الجدُّ العثورُ بهجرة ٍ … تعالجُ أشواقي بها والتبارحُ

و يا ليتما ريح الشمال تهبُّ لي … فتطلعني منها عليك البوارحُ

و كيف مطاري والخطوب تحصني … و أخدي شوطي والليالي كوابحُ

و قد كان جبن القلب يقعدُ عنكمُ … فقد ساعدته بالنكولِ الجوارحُ

و أقسمتِ الستونَ ما لخروقها … إذا اتسعتْ في جلدة المرءِ ناصحُ

و إني على أنسي بأهلي وموطني … لأعلمُ أنَّ العيشَ عندك صالحُ

يديرها الحب – اسما لمنور

يديرها الحب يخلي لعقول طايشة شوق فالقلوب به العشاق عايشة ركبني الموج و طيرني فوق السحاب شربني الفرحة آ يمة فكاس لعذاب يا لالة عليه يا سيدي عليه بو عيون…

قوس – فهد بن فصلا

يا حبيبي حط قوس وحط بعده قوس واكتب اسمك واسرق احبك من شفاهي وابتسم والعب على المسحوب والمنكوس انت في وجهي عن الضيقة وفي جاهي العذارى من جمالك وضعهم محيوس…

جبار – بلقيس

قلبي لما بدو يقسى جبار دمو بارد ما عندو حدا غالي لما بلحظة بياخد هيدا القرار بلغيك بمحيك و بشيلك من بالي انا يمكن قلبي طيب وهيدا عيبي دغري بأمن…

حسب مزاجي – مصطفى الربيعي

مسوي نفسي مغمض ومو شايف … حسب مزاجي معدي ياما سوالف لأن إذا أركز بهاي العالم … يعني أعيش العمر كله خايف ضحكاتي ما جايبها من جيب أحد … لا…

لمحته – عبدالمجيد عبدالله

لمحته و ارتعش قلبي و ضاعت منّي انفاسي ‎عيوني ماهي عيوني ..عَمَتها قوة احساسي أصدّ و مشهده باقي ‎من اللي وقّف الصورة ..و خلاّها على طيفه ‎من اللي سلّمه روحي…

جاكم الرد – أسماء بسيط

انت النفس وكل ما املك من شعور لا ما اصدق في حبيبي وجاكم الرد شوف السما و شلون باين بها النور تشبه علاقتنا و ما لحبنا حد يبقى بقلبي تراه…

استر جروحي – بدر العزي

جيت قلبي في يديني واللي باقي من سنيني قرت بشوفتك عيني خذني ولملم حطامي ضمني واستر جروحي خفف آلامي ونوحي هد خفاقي وروحي جيت لك تايه وضامي بختصرها وبصراحه طلتك…

اعتذر لك – عبدالمجيد عبدالله

كله إلا انت تزعل .. يامدور رضاي أعتذرلك ولا أسأل .. عن وش اخطيت فيه إيه مخطي ونادم .. واعتذر عن خطاي وابشر بكل ما تامر عيونك عليه تبتسم لي…

تبغى عيوني – بدر العزي

لبيك لبى روحك .. ياكلّي تدلل و روحي لك .. مرهونه تبغى عيوني خذها .. يا خلي تفداك روح العاشق .. و عيونه تصحى و تصحى الدنيا .. لعيونك ..…

برضه بتوحشني – أنغام

جربت فراقك مش نافع وماحدش نساني انا قلبي في بعدك بقي عايش بيقاسي وبيعاني انتي اللي بجد وحشتيني وغيابك عني دا علي عيني ب رجوعك روحي حاترجع تاني وأنا برضه…

ادلع عليك – وعد

تدري بي اتدلع عليك عليك بأسوق الدلع اتظاهر ان قلبي نسيك وانت بمزحي تنخدع ربي بحبي مبتليك وقلبي معاكم منشلع يدري بي ان مالك شريك ربي السماوات السبع من كثر…

هي فترة – محمد بن غرمان وفهد بن غرمان

يالله عادي هي فتره وراح تمشي غصب عنا وارجع انا اقوا والوعد بعد سنه لاحيانا ربي راح تدري منهو الاقوا انا كنت اجاملك لين انصدمت بوضعي اللي كان لاسواء والهوا…

ممنوع التجول – راشد الماجد

ش الله بلانا فيه .. والله ابتلشنا .. ملينا من البيوت .. ومنها طفشنا .. يوم التباعد صار .. ما شفنا أي زوار .. كل شي برا البيت .. مره…

ملل حبك – عبدالمجيد عبدالله

ملل حُبك و احتاجك تجددني تغيرني وتحيي شي فيني مات ملل حُبك تعاتبهم تحاسبهم تعدي لي انا بالذات كابر خالف ظنوني. تسلط فكك عنادي اجيك .. إبعد ..اكسر خاطري عادي…

انا المخطي – بندر بن عوير

غلطة عمري حبيته ودللته وواسيته انا المخطي وانا الندمان انا المجني وانا الجاني حزين وتايه وحيران انا من جرح للثاني ابحكي كان ويا ما كان وفات العصر وآواني وحتى اللي…

عاتب ولوم – نانسي عجرم

ماهي كانت تخلص أهي بابتسامة حلوة ورايقة وانسينا العند حبة وسبنا مشاعرنا سايقة أكيد هتسرح لو ثانية في ذكرى حلوة ما بينا أكيد هتلمح في عينيا نظرة حب صادقة عاتب…

نصاب – ماجد المهندس

انته اللي قلبك صاب وانا اللي قلبي تصاب مكنتش اعرف ان فيه في الحب ناس قلبها نصاب لدرجة اني ولاحسيت ولاتخيلت ولاشكيت واستوليت على كل مشاعري عادي فكل هدوء اعصاب…

انت صدمه – عبدالله ال مخلص

كم مره قلت لك ايه احبك واعشقك حب ماهو حب عادي حب عادي وينك اوين الوعود احتري ليتك تعود وانت شخص ماهو عادي ماهو عادي انت عني مبتعد روحت مني…

وشي الحقيقي – شيرين

وبتسألوني أنا مين في دول وأنا بعترفلكوا بالحقيقة خلاص وأقول أنا ده وده وأنا ده وده أنا كل دول وبتسألوني بتسألوني أنا مين في دول وأنا هعترفلكوا بالحقيقة خلاص وأقول…

مليت – أصالة

مليت من كثر الجفا والتباعد واقول ذا حظي وانته نصيبي يا نجم شع النور في الليل صاعد يا كم تخادعني ولا من مجيبي ادميت في خل مدى الدهر جاعد كل…