لا يأيسن فقير من غنى أبداً … بَعْدَ الذي نَالَ يَعْقُوبُ بنُ دَاوُودِ

قَدْ صارَ مِنْ بَعدِ إِشْرَافٍ عَلَى تَلَفٍ … وبعد غل على الزندين مشدود

أخاً لَمَهْدِيِّ خَلْقِ اللّهِ كُلِّهِمِ … يُوفَى بهِ فَوْقَ أعْنَاقِ الصَّنَادِيدِ

لَئِنْ حُسِدْتَ على ما نِلْتَ مِنْ شَرَفٍ … لَقَدْ عَنِيتَ زَمَاناً غَيْرَ مَحْسُودِ

يأيها الناس قد ضاعت خلافتكم … إِنَّ الْخَلِيفَة َ يَعْقُوبُ بنُ دَاوُودِ

ضَاعَتْ خِلاَفَتُكُم يا قَوْم فَالتَمِسُوا … خَلِيفَة َ اللَّهِ بَيْنَ الزِّقِّ وَالْعُودِ