كنتَ في قرّة ِ عَيني، … مَعْ أُبَيٍّ وحُصَيْنِ

و الفتى الأرقَطِ يَحيَى ، … و عُبيْدِ العاشِقَينِ

وابن ربعيّ الفتى السّمْـ … حِ، الجوادِ الرّاحتينِ

عندَنا الصّهباءُ صِرْفاً، … في قواريرِ اللّجَينِ

و ندامايَ كِرامٌ، … كلّهم زينٌ لزينِ

و نُغنّي حين نلهو ، … لغريضٍ وحُنينِ

وَخِمٌ، فَظٌّ،غليظٌ، … ساقَه الله لحَيني

ذاكَ من شِقْوة جَدّي، … بين إخواني وبيْني