كأن إبريقنا والقطر في فمه … طير تناولَ ياقوتا بمنقار