قلتُ يوماً للرّقاشـيَ ، … وقـد سبّ الموالي :

مـا الذي نحاكَ عن أصْـ … ـلِكَ من عَمٍّ وخالِ

قالَ لي : قـد كنتُ مـوْلى ً ، … زَمَناً ثمّ بَدَا لي

أنا بالبصْـرَة ِ مـوْلــى ً ، … عــرَبــيٌّ بالجبــالِ

أنا حَقّاً أَدَّعيهمْ، … لسَوادي وهُزالي