قضيت العمر ياقلبي معذب في جحيم الحب قل لي ما السبب

تحترق بالنار راضي بالعذاب شاءت الأقدار أم هذا عقاب

من حبيبك ذي منع وصلك وعاب

هذه العينين كم أبكيتها حتى كاد يطفي نورها

وكذاك العقل ظليته ومال

عن صوابه راح في دنيا الخيال

وجروحي أنت ذي سببتها

ربيعك راح ياقلبي هدر

في هوى من خان ودك وغدر

أنت بالاحرى سابقت الزمان

وبلغت السن ذا قبل الاوآن

مثل صبري في الهوى ما حد صبر

ضحايا الحب من مثلي كثير

كلهم ياناس لاقوا ذا المصير

ضيعوا الأعمار في حب الجمال

وبنوا الآمال في نيل المصير