ها أنا أتسلّق أصعد فوق صباح بلادي

فوق أنقاضها وذراها

ها أنا أتخلّص من ثِقَل الموت فيها

ها أنا أتغرّب عنها

لأراها،

فغداً قد تصير بلادي.