فلا خوفٌ عليكِ وَ لنْ تراعي … بِعُقْوَة ِ مَازِنٍ وَبَني هِلالِ

هُمَا الحَيّانِ، إنْ فَزِعَا يَطِيرَا … إلى جُرْدٍ، كَأمْثَالِ السَّعَالي

أمَازِنُ، يا ابنَ كَعْبٍ، إنّ قَلبي … لكمْ طولَ الحياة ِ لغيرُ قالي

غَطارِيفٌ يَبِيتُ الجَارُ فِيهِمْ … قريرَ العينِ في أهلٍ وَ مالِ