فتحت الصدر يا فتنه وفرجتك على قلبي

نزلتي وادي فؤادي سكنتي به وخيمتي

وشفتي ماخفى مني وهمي منك يلعب بي

ولايدري عن أحوالي سوى ربي ونا ونتي

زرعت بروضة ياليل غرامي بك وحسربي

تمنيتك ترجيتك وصادقتي ردى بختي

تمشيني برجى وصلك أجي وآقف على الدربي

وطرفي شاخص يا هيه ولكن ما تلاينتي

هقينا ماهقينا بك وشكوانا على ربي

يضيع العمر للعاشق ولامن حاكم يفتي

في شوق وخوف من شانك وانا المطعون في جنبي

هي البلوى رمت حظي عليك وماتورعتي

أصيح بصوتي الخافي إلى نسنس هوى الغربي

يجاوبني صدى صوتي وأنا اللي لازم صمتي

هوى وأشواق تطلع بي سماها ثم تنزل بي

ولاشالت ذلول الله مثل ماشلتي من وقتي

إلى جاء الصبح اسجم وأنطوي مع همي بحبي

سواد الليل يداويني دوى العشاق إلى نمتي