غريت يدي بثلاثة عجب … بالكأس والمضراب والقلم

بثلاثة لم تحوهن يد … إلا يد طبعت على الكرم

هذان للأفراح إن شردت … يوما وذا لشوارد الحكم