صدفه كان اللقاء .. والتقينا في المساء

والتقت نظراتنا .. وابتسمتي في حياء

ثم اسدلتي جفوناً .. قتلتني بالخفاء

كنت اشكوها ولكن .. منعتني الكبرياء

ثم دارت بي الليالي .. وتجرعت الهموم

كنت أرجو في منامي .. أن احلامي تدوم

كنت طيفا بخيالي .. وبأفكاري يحوم

وأراك عند صحوي .. بين اضواء النجوم

ثم عدنا للقاء .. واعترفنا في إباء

وتكلمنا وقلنا .. ليس للحب دواء

وتنادمنا كثيرا .. وعشقنا في صفاء

وتمتعت بوصل منك .. يابدر السماء