صاحبي إن المعَاول … أهل إقـدام ونائـل

ولهم كرّاتُ صـدق … عرفت عند الجحافل

ما بقاءُ الحجَر الصَّلْ … دِ بكرّات المعَـاول