رَضِيتُ مُلاوةً، فوَعَيتُ عِلماً، … وأحفَظني الزّمانُ، فقَلّ حِفظي

إذا ما قلتُ نَثراً، أو نَظِيماً، … تَتَبّعَ سارقو الألفاظِ لَفظي