رَأَيْتُ بِجَنْبِ الخَيْفِ هِنْداً، فَرَاقَني … لما هيدُ ريمٍ زينتهُ الصرائمُ

وَذو أُشُرٍ عَذْبٌ كَأَنَّ نَبَاتَهُ … جنى أقحوانٍ، نبته متناعمُ

نَظَرْتُ إلَيْهَا بِکلمُحَصَّبه مِنْ مِنًى … ولي نظرٌ، لولا التحرجُ، عارم

فَقُلْتُ: أَشَمْسٌ أَمْ مَصَابِيحُ بيعَة ٍ، … بدتْ لك تحتَ السجف أم انت حالم؟

مُهَفْهَفَة ٌ، غَرّاءُ صِفْرٌ وشاحُها، … وفي المرطِ منها أهيلٌ متراكم

بعيدة ُ مهوى القرط، إما لنوفلٌ … أَبوها، وإمّا عَبْدُ شَمْسٍ، وَهَاشِمُ

ومدّ عليها السجفَ يومَ لقيتها، … على عجلٍ، تباعها والخوادم

فلم استطعها غيرَ أنْ قد بدا لنا، … عشية َ راحتْ، كفها والمعاصم

مَعَاصِمُ لَمْ تَضْرِبْ عَلَى البَهْمِ بِکلضُّحَى … عصاها، وَوَجْهٌ لَمْ تُلِحْه السَّمَائِمُ

نضيرٌ، ترى فيه أساريعَ مائه، … صبيحٌ، تغاديه الاكفُّ النواعم

إذا ما دَعَتْ أَتْرابَها، فکكْتَنَفْنَها، … تَمَايَلْنَ أَوْ مَالَتْ بِهِنَّ المَآكِمُ

طَلَبْنَ الصِّبَا حَتَّى إذا ما أَصَبْنَهُ … نزعنَ، وهنّ المسلماتُ الظوالم

فَذَكَّرْتُها داءً قَدِيماً مُخَامِراً … تَقَطَّعَ مِنْهُ إنْ ذَكَرْنَ الخَيَازِمُ

وَقُرْبُكِ لا يُجْدي عَلَيَّ، وَنأْيُكُمْ … جوى داخلٌ في القلبِ يا هندُ لازم

فَإنْ بِنْتِ كَدَّرْتِ المَعَاشَ صَبَابَة ً، … وإنْ تصقبي فالقلبُ حيرانُ هائم

وقد زعمتْ أنّ الذي وجدتْ بنا … مقيمٌ لنا في أسودِ القلبِ، دائم