ركب السفينة واستقل بأفقها … فكأنما ركب الهلال الفرقد

وشكوا إلي بميده فأجبتهم … لا غرو أن ماد القضيب الأملد