دعى السحق الذي عناك زورا … فلم تستشف ساحقة بسحق

ودونك فيشة غلظت وطالت … بها ما شئت من نزق وحزق

متى أبصرت ويحك قط خرقا … يحاول سده أحد بخرق