دعتني حين شبتُ إلى المعاصي … مَحَاسِنُ زَائرٍ كالرِّيم غضِّ

كأن كلامه يومَ التقيْنَا … رقى ً يأخذن في طول وعرضِ