دخيلك يا إمي مدري شو بني

اتركيني بهمي زهقاني الدني

بذكر من سني و اكتر من سني

شفتو تحت اللوزي بهالفي الهني

و ما بعرف عطاني يمكن سوسني

و من يوما يا إمي مدري شو بني

كلمي حكيها و راح من دربي

و رجعت وحدي و ما رجع قلبي

قريت حكاي بكتب زرقا

عن حلواي تشكي الفرقة

قصتها بكتني أخدتني بدني

و من يوما يا إمي مدري شو بني