حَفَرتُها جَوفاءَ مُنقورة ً، … في دَمِثٍ سهلٍ، وطيء التّرابْ

تَضمَنُ رَيَّ الجَيشِ للمُستَقي، … كأنّ دلويهِ جناحا عقابْ