جَرَّده الحَمّامُ عن فِضَّه … بُيِّضَ منها عُكَنٌ بَضَّهْ

كأنما الماء بأعطافِهِ … طَلٌّ على سوسنةٍ غَضَّهْ

قد جمع الأنوارَ في خدِّه … كأنه من حُسنه روضَهْ

يا ليت لي من فمه قُبلةً … وليت لي من خدِّه عَضَّهْ