تناهبت، العيشَ، النفوسُ، بغِرّةٍ، … فإن كنتَ تَسطيعُ النّهابَ، فناهبِ

بقائيَ في الدنيا، عليّ، رزيّةٌ، … وهل أنا إلاّ غابرٌ مثل ذاهبِ؟

إذا خَلِقَ الانسانُ ظلّ حِمامُه، … وإن نالَ يُسراً، من أجلّ المواهبِ

تقادمَ عمرُ الدهر، حتى كأنّما … نجومُ الليالي شَيْبُ هذي الغياهب

يهوّدُ باغي الحاجِ، والليلُ مِسلمٌ، … على كُفرهِ، والأرضُ في زيّ راهب

تألُّفُ غيّ الناسِ، شرْقاً، ومغرباً، … تكاملَ فيهم باختلاف المذاهب

وإنّ قُطوفَ السّاعِ، فيما علمتُهُ، … أحثُّ مروراً من وَساعِ السّلاهب