تَعَرّضَ لي السّحابُ وقد قَفَلْنا … فقُلتُ إليكَ إنّ مَعي السّحابَا

فَشِمْ في القُبّةِ المَلِكَ المُرَجّى … فأمْسَكَ بَعدمَا عَزَمَ انسِكابَا