تدانت به الأقطار وهي بعيدة … وصحت به الآمال وهي مراض

فمن صدغ لام جال في خد مهرق … فراق سواد منها وبياض

ومن زهر لفظ صابه الدهر فازدهت … له بين هاتيك السطور رياض

تراح لها منا قلوب وأنفس … وتؤسى كلوم بالحشا وعضاض

فلله طود للنهى ليس يرتقي … وبحر من الآداب ليس يخاض

وميدان سيق جلت فيه لغاية … يحص جناحي دونها ويهاض