الله أكبرُ يا مُحَمّدْ … نَبَتَ العِذارُ وَتمّ أسوَدْ

ذَهَبَتْ مَحاسنُكَ التي … كانَتْ يُقامُ لها وَيُقعَدْ

فلَكَ العَزَا فيمَا مَضَى … وَلنا الهَنَا فيمَا تجَدّدْ