القلبُ بعدكِ لم يسكنْ إلى سكنِ … والعينُ مذ غبتِ لم تنظر إلى حسنِ

كأنما الروحُ لما غبتمُ بعدتْ … حتى إذا عدتمُ عادتْ إلى البدنِ