الجمد لله كم عطاء له … في كل قصدٍ وكلّ منهاج

ملك العلى والعلوم جدده … وخلعة الطيلسان والتاج