البارحه ممسيت عيني سهيره .. سهران ليت اصبح عليّ الصباحي

بدلت نومي بالدموع الغزيره .. واسهرت جيراني بكثر الصياحي

ابكي على اللي ما هوى القلب غيره .. اتلى العد قف العشا يوم راحي

سافر وانا واقف وعيني بصيره .. وهلّت دموع العين والسد باحي

هو صاحبي وابدي عليه السريره .. وانا الذي لجله ازيد النياحي

بالقلب من فرقاه مثل السعيره .. نحرق فؤادي من جميع النواحي

من فرقته روحي تراها خطيره .. كن الحشا مطعون باقوى السلاحي

وانا بديره والحبيّب بديره .. ولا قلت قام الخظ عوّد وطاحي

والرابح اللي ما يفارق عشيره .. يرتاح ويعيشون ليالي ملاحي