بعضُ الأيامِ تمُرّ عليكَ

بِرائحةِ المسكِ،

وأُخرى بالزّبلِ،

وثالثةٌ،

ليس لها طعمٌ

أو رائحةٌ

أو لونْ.

تلكَ الأيامُ المائِيّةُ،

خبّىءْ نارَكَ عنها

واربأ بِجنونِك،

مصحوباً

بِبقِيّةِ يومٍ مجنونْ.