إِلى اللَّهِ أَشْكُو طُولَ لَيْلِي، وَجَارَة ً … تَبِيتُ إِلَى وَقْتِ الصَّبَاحِ بِإِعْوَالِ

لها صبية ٌ لاَ باركَ اللهُ فيهمُ … قِبَاحُ النَّوَاصِي، لاَ يَنَمْنَ عَلَى حَالِ

صوارخُ ، لاَ يهدأنَ إلاَّ معَ الضحا … مِنَ الشَّرِّ، في بَيْتٍ مِنَ الْخَيْرِ مِمْحَالِ

تَرَى بَيْنَهُمْ ـ يَا فَرَّقَ اللَّهُ بَيْنَهُمْ ـ … لَهِيبَ صِيَاحٍ يَصْعَدُ الْفَلَكَ الْعَالِي

كَأَنَّهُمُ ـ مِمَّا تَنَازَعْنَ ـ أَكْلُبٌ … طُرِقْنَ ـ عَلَى حِينِ الْمَسَاءِ ـ برِئْبَالِ

فهجنَ جميعاً هيجة ً فزعتْ لها … كِلاَبُ الْقُرَى ، مَا بَيْنَ سَهْلٍ وَأَجْبَالِ

فلمْ يبقَ منْ كلبٍ عقورٍ وَ كلبة ٍ … مِنَ الْحَيِّ إِلاَّ جَاءَ بِالْعَمِّ وَالْخَالِ

وَفزِّعَتِ الأَنْعَامُ وَالْخَيْلُ؛ فَانْبَرَتْ … تُجَاوِبُ بَعْضاً فِي رُغَاءٍ وَتَصْهَالِ

فقامتْ رجالُ الحيَّ تحسبُ أنها … أصيبتْ بجيشٍ ذي غواربَ ذيالِ

فَمِنْ حَامِلٍ رُمْحاً، وَمِنْ قَابِضٍ عَصاً … وَمِنْ فَزِعٍ يَتْلُو الْكِتَابَ بِإِهْلاَلِ

وَ منْ صبية ٍ ريعتْ لذاكَ ، وَ نسوة ٍ … قَوَائِمَ دُونَ الْبَابِ يَهْتِفْنَ بِالْوَالِي

فَيَا رَبُّ، هَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ تَصَبُّراً … عَلَى مَا أُقَاسِيهِ، وَخُذْهُمْ بِزَلْزَالِ