إذا كانتْ لكَ امرأةٌ حَصانٌ، … فأنتَ مُحَسَّدٌ بَينَ الفَريقِ

فإنْ جَمعَتْ إلى الإحصانِ عَقلاً، … فبُورِك مُثمِرُ الغُصنِ الوَريق

ولا تأمَنْ، فإنّ النّفسَ أضحَتْ … إلى النّكراء، كالرّيحِ الخَريق

ولا تجعَلْ فِناءَكَ مُستَضاماً، … بمُطّلعٍ يكونُ إلى الطّريق

وما النّكَباتُ إلاّ مَوجُ بَحرٍ، … يَظَلُّ الحَيُّ فيها كالغَريق

ومَنْ لم تُشرِقِ الدّنيا بماءٍ، … فأُقسِمُ أن ستُشرِقُهُ بِريق