إذا رَدَنَتْ فيما يَعودُ لطِفْلِها … بنفعٍ، فآمِرْها ورجِّ إمارَها

وجنّتُكَ الأولى عروسُك وافقَتْ … رِضاكَ، فإن أجنَتكَ فاجنِ ثمارَها

وما هذه الدّنيا بأهلِ وديعَةٍ، … فلا تأتمنْها، قد عرفتَ أمارَها

ولا أحمَدُ البيضاءَ تشرَبُ محضَها … وتَسقي بنيها والنزيلَ سَمارَها

وتترُكُ جَمْرَ الزّوْجِ يخبو، لرِحلَةٍ … إلى الرُّكن والبطحاء، ترمي جمارَها

وأولى بها من بيتِ مكّةَ بيتُها، … إذا هيَ قضّتْ حَجّها واعتمارَها

متى شَرِبتْ خمراً، فلستُ بآمنٍ … عليها غويّاً أن يحلّ خِمارَها

فقد عَرِيَتْ بالكأسِ من كلّ مَلبَسٍ … جميلٍ، وألقَتْ في حَشاكَ خُمارَها

معَ القَمَرِ السّاري تَعَلّقَ ودُّها، … فما بذلَتْ للخِلّ إلاّ قِمارَها

وخيرُ النّساءِ الحامياتُ نفوسَها … من العارِ، قبلَ الخيل تحمي ذمارَها

أرانيَ غِمراً بالأمورِ، ولم أزَلْ … أجوبُ دُجاها، أو أخوضُ غِمارَها

وأفضلُ من مِزمارِ شَربٍ نَعامَةٌ، … تُكَرِّرُ، في السَّهب الرّحيبِ، زِمارَها