أُقعُدْ، فما نفعَ القيا … مُ، ولا ثَنى، خيراً، قُعودُ

غَنّتْكَ دُنياكَ الخَلُو … بُ، وحبُّها، في الكفّ، عود

أمّا إساءَتُها، فقَدْ … كانت، وحُسناها رعود

والمرءُ يَهبِطُ هاوِياً؛ … والعيشُ، من كلفٍ، صَعود

والشّخصُ مثلُ اليومِ يَمـ … ـضي في الزّمانِ، فلا يَعود

أسعِدْ بلا منٍّ، فإنّ … الجودَ بالنُّعْمى سُعُود

والغَيثُ أهنؤُهُ الذي … يَهمي، وليسَ له رُعود