أهاشِمُ خُذْ منّي رضاكَ، وإنْ أتى … رِضاكَ على نَفسي ، فغَيرُ مَلُومِ

فأُقْسِمُ ما جاوَزْتُ بالشّتْمِ والدي … وعِـرضي ، وما مـزّقْتُ غير أديمـي

ولا كنتُ إلاّ كالذي كشَفَ اسْتَهُ … بمَـرْأى عُيُـونٍ من عِـدّى ً وحَـميــمِ

فعُـذْتُ بحِـقْـوَيْ هاشِـمٍ ؛ فأجارَني ، … كَريمٌ، أراهُ فَوْقَ كلّ كَريمِ

وإنّ امرَأً أغضَى على مثْلِ زَلّتي، … وإنْ جَرَحَتْ فيهِ لَعينُ حَليمِ

تَـطاوَلِ فَـوْقَ النّاسِ ، حتى كأنّما … يَرَوْنَ بهِ نَجْماً أمامَ نُجُومِ

إذا امتازَتِ الأحْسابُ يَوْماً بأهْلِها، … أناخَ إلى عادِيَّة ٍ وصَميمِ

إلى كلّ مَعصُوبٍ به التّاجُ، مِقوَلٍ، … إليْـهِ أتَـاوَى عامِـرٍ وتَـميـمِ