أكتب للصغار..

للعرب الصغار حيث يوجدون…

لهم على اختلاف اللون والاعمار..والعيون..

أكتب للذين سوف يولدون..

لهم أنا أكتب..للصغار…

لأعين يركض في أحداقها النهار…

أكتب باختصار..

قصة ارهابية مجندة..

يدعونها راشيل…

قضت سنين الحرب في زنزانه منفردة..

كالجرذ..في زنزانه منفردة..

شيدها الالمان في براغ…

كان أبوها قذراً من أقذر اليهود…

يزور النقود..

وهي تدير منزلاً للفحش في براغ…

يقصده الجنود…

وآلت الحرب الى ختام…

وأعلن السلام…

ووقع الكبار…

أربعة يلقبون نفسهم كبار…

صك وجود الأمم المتحدة..

…وأبحرت من شرق أوروبا مع الصباح..

سفينة تلعنها الرياح…

وجهتها الجنوب..

تغص بالجرذان..والطاعون ..واليهود..

كانوا خليطاً من سقاطة الشعوب…

من غرب بولندا..

من النمسا…من استنبول..من براغ..

من آخر الأرض..من السعير..

جاءوا الى موطننا الصغير..

موطننا المسالم الصغير..

فلطخوا ترابنا…

وأعدموا نساءنا…

ويتموا أطفالنا…

ولاتزال الأمم المتحدة…

ولم يزل ميثاقها الخطير…

يبحث في حرية الشعوب…

وحق تقرير المصير…

والمثل المجردة…

فليذكر الصغار…

العرب الصغار..حيث يوجدون..

من ولدوا منهم ومن سيولدون…

قصة إرهابية مجندة..

يدعونها راشيل…

حلت محل أمي الممددة…

في أرض بيارتنا الخضراء في الخليل…

أمي أنا الذبيحة المستشهدة…

وليذكر الصغار..

حكاية الأرض التي ضيعها الكبار..

والأمم المتحدة…

أكتب للصغار..

قصة بئر السبع ..والخليل..

وأختي القتيل…

هناك في بيارة الليمون…

أختي القتيل..

هل يذكر الليمون في الرملة..

في اللد..

وفي الخليل..

أختي التي علقها اليهود في الأصيل..

من شعرها الطويل..

أختي انا نوار…

أختي انا الهتيكة الإزار…

على رُبَى الرملة والجليل…

أختي التي مازال جرحها الطليل…

مازال بانتظار…

نهار ثأر واحد..نهار ثار…

على يد الصغار…

جيل فدائي من الصغار…

يعرف عن نوار…

وشعرها الطويل…

وقبرها الضائع في القفار…

أكثر مما يعرف الكبار…

أكتب للصغار..

أكتب عن يافا..وعن مرفأها القديم…

عن بقعة غالية الحجار…

يضيء برتقالها…

كخيمة النجوم…

تضم قبر والدي…وإخوتي الصغار..

هل تعرفون والدي..

وإخوتي الصغار؟..

اذ كان في يافا لنا..

حديقة ودار…

يلفها النعيم…

وكان والدي الرحيم…

مزارعاً وشيخاً…يحب الشمس.. والتراب..

والله..والزيتون…والكروم…

كان يحب زوجه وبيته..

والشجر المثقل..بالنجوم…

…وجاء أغراب مع الغياب..

من شرق أوروبا..ومن غياهب السجون..

جاءوا كفوج جائع من الذئاب…

فأتلفوا الثمار..

وكسروا الغصون…

وأشعلوا النيران في بيادر النجوم…

والخمسة الأطفال في وجوم…

واشتعلت في والدي كرامة التراب…

فصاح فيهم: اذهبوا الى الجحيم…

لن تسلبوا أرضي ياسلالة الكلاب..!

…ومات والدي الرحيم..

بطلقة سددها كلب من الكلاب عليه..

مات والدي العظيم…

في الموطن العظيم…

وكفه مشدودة شداً الى التراب…

فليذكر الصغار..

العرب الصغار حيث يوجدون…

من ولدوا منهم ..ومن سيولدون..

ماقيمة التراب..

لأن في انتظارهم…

معركة التراب…

نزار قباني

يديرها الحب – اسما لمنور

يديرها الحب يخلي لعقول طايشة شوق فالقلوب به العشاق عايشة ركبني الموج و طيرني فوق السحاب شربني الفرحة آ يمة فكاس لعذاب يا لالة عليه يا سيدي عليه بو عيون…

قوس – فهد بن فصلا

يا حبيبي حط قوس وحط بعده قوس واكتب اسمك واسرق احبك من شفاهي وابتسم والعب على المسحوب والمنكوس انت في وجهي عن الضيقة وفي جاهي العذارى من جمالك وضعهم محيوس…

جبار – بلقيس

قلبي لما بدو يقسى جبار دمو بارد ما عندو حدا غالي لما بلحظة بياخد هيدا القرار بلغيك بمحيك و بشيلك من بالي انا يمكن قلبي طيب وهيدا عيبي دغري بأمن…

حسب مزاجي – مصطفى الربيعي

مسوي نفسي مغمض ومو شايف … حسب مزاجي معدي ياما سوالف لأن إذا أركز بهاي العالم … يعني أعيش العمر كله خايف ضحكاتي ما جايبها من جيب أحد … لا…

لمحته – عبدالمجيد عبدالله

لمحته و ارتعش قلبي و ضاعت منّي انفاسي ‎عيوني ماهي عيوني ..عَمَتها قوة احساسي أصدّ و مشهده باقي ‎من اللي وقّف الصورة ..و خلاّها على طيفه ‎من اللي سلّمه روحي…

جاكم الرد – أسماء بسيط

انت النفس وكل ما املك من شعور لا ما اصدق في حبيبي وجاكم الرد شوف السما و شلون باين بها النور تشبه علاقتنا و ما لحبنا حد يبقى بقلبي تراه…

استر جروحي – بدر العزي

جيت قلبي في يديني واللي باقي من سنيني قرت بشوفتك عيني خذني ولملم حطامي ضمني واستر جروحي خفف آلامي ونوحي هد خفاقي وروحي جيت لك تايه وضامي بختصرها وبصراحه طلتك…

اعتذر لك – عبدالمجيد عبدالله

كله إلا انت تزعل .. يامدور رضاي أعتذرلك ولا أسأل .. عن وش اخطيت فيه إيه مخطي ونادم .. واعتذر عن خطاي وابشر بكل ما تامر عيونك عليه تبتسم لي…

تبغى عيوني – بدر العزي

لبيك لبى روحك .. ياكلّي تدلل و روحي لك .. مرهونه تبغى عيوني خذها .. يا خلي تفداك روح العاشق .. و عيونه تصحى و تصحى الدنيا .. لعيونك ..…

برضه بتوحشني – أنغام

جربت فراقك مش نافع وماحدش نساني انا قلبي في بعدك بقي عايش بيقاسي وبيعاني انتي اللي بجد وحشتيني وغيابك عني دا علي عيني ب رجوعك روحي حاترجع تاني وأنا برضه…

ادلع عليك – وعد

تدري بي اتدلع عليك عليك بأسوق الدلع اتظاهر ان قلبي نسيك وانت بمزحي تنخدع ربي بحبي مبتليك وقلبي معاكم منشلع يدري بي ان مالك شريك ربي السماوات السبع من كثر…

هي فترة – محمد بن غرمان وفهد بن غرمان

يالله عادي هي فتره وراح تمشي غصب عنا وارجع انا اقوا والوعد بعد سنه لاحيانا ربي راح تدري منهو الاقوا انا كنت اجاملك لين انصدمت بوضعي اللي كان لاسواء والهوا…

ممنوع التجول – راشد الماجد

ش الله بلانا فيه .. والله ابتلشنا .. ملينا من البيوت .. ومنها طفشنا .. يوم التباعد صار .. ما شفنا أي زوار .. كل شي برا البيت .. مره…

ملل حبك – عبدالمجيد عبدالله

ملل حُبك و احتاجك تجددني تغيرني وتحيي شي فيني مات ملل حُبك تعاتبهم تحاسبهم تعدي لي انا بالذات كابر خالف ظنوني. تسلط فكك عنادي اجيك .. إبعد ..اكسر خاطري عادي…

انا المخطي – بندر بن عوير

غلطة عمري حبيته ودللته وواسيته انا المخطي وانا الندمان انا المجني وانا الجاني حزين وتايه وحيران انا من جرح للثاني ابحكي كان ويا ما كان وفات العصر وآواني وحتى اللي…

عاتب ولوم – نانسي عجرم

ماهي كانت تخلص أهي بابتسامة حلوة ورايقة وانسينا العند حبة وسبنا مشاعرنا سايقة أكيد هتسرح لو ثانية في ذكرى حلوة ما بينا أكيد هتلمح في عينيا نظرة حب صادقة عاتب…

نصاب – ماجد المهندس

انته اللي قلبك صاب وانا اللي قلبي تصاب مكنتش اعرف ان فيه في الحب ناس قلبها نصاب لدرجة اني ولاحسيت ولاتخيلت ولاشكيت واستوليت على كل مشاعري عادي فكل هدوء اعصاب…

انت صدمه – عبدالله ال مخلص

كم مره قلت لك ايه احبك واعشقك حب ماهو حب عادي حب عادي وينك اوين الوعود احتري ليتك تعود وانت شخص ماهو عادي ماهو عادي انت عني مبتعد روحت مني…

وشي الحقيقي – شيرين

وبتسألوني أنا مين في دول وأنا بعترفلكوا بالحقيقة خلاص وأقول أنا ده وده وأنا ده وده أنا كل دول وبتسألوني بتسألوني أنا مين في دول وأنا هعترفلكوا بالحقيقة خلاص وأقول…

مليت – أصالة

مليت من كثر الجفا والتباعد واقول ذا حظي وانته نصيبي يا نجم شع النور في الليل صاعد يا كم تخادعني ولا من مجيبي ادميت في خل مدى الدهر جاعد كل…