فاطِمَهْ

تُنزِل القمرَ السّاهِرَ المتمرّد من بُرْجِهِ

وتقود خطاه إلى بيتها

وتمدُّ له كي ينامَ رفيقاً لطفلتها النّائمهْ.