أصبحت صبا مدنفا مغرما … أشكو جوى الحب وأبكي دما

هذا وقد سلم إذ مر بي … فكيف لو مر وما سلما