أشهد عكس الريح

على زمن عدواني عكس القلب…

و أشهد بالمحبة

على كوكب في مدارات الكراهية …

و أقف بالرفض

أمام مستنقع الرمال المتحركة الشاسع

بين عدن و طنجة …

و أعلن أن “لا”

لن نركع للبشاعة

و لن نرضى برؤية الحصان العربي الجميل

بعيدا عن براري الضوء

في اسطبل التدجين …

أشهد عكس الريح

على زمن بشع

كوجه قواد عجوز عبثا تجمله أقلام التزوير

و أشهد بالحب

على أحزان الرماح المكسورة …

…….

2/12/1986