أرقتُ جميعَ الليلِ للبارقِ الذي … ترفع مع نجدٍ ، فشاقَ إلى نجدِ

أحُلّ بدارِ اللّهوِ حيثُ لَقِيتُها، … وأهزِلُ باللذّاتِ، والدّهرُ في جِدّ

ألا إنّما الدّنْيا بَلاغٌ لغايَة ٍ، … فإما إلى غيًّ ، وإما إلى رشدِ