أحلَّت لهُ أمُّ المنايا بَنَاتِها … بأسيافنا إنا ردى من نحاربه