أجرني يا وهيب وهب حياتي … لخال فوق وجنتك اليسار

بدا كبقية الند المعلى … رماها قابس في وسط نار