آنَسْتُ نَفسي بالتّوَحّـ … ــدِ ، لا أريدُ به بـديــلا

مُوفٍ على شَرَفِ الْمَنيّـ … ـة ِ، مُضْمرٌ حَزَناً دخيلا

لكِنّ واردَة َ الحِما … مِ مـوائـلاً عندي مُثُـولُ

يا جيرَة ً ذَهَبَتْ عَلَـ … ــيّ ، عَـلَوا بها عَـرْضاً وطولا

أمْسَى الْحَبيبُ، ولا أطيـ … ـقُ إلى زِيارَتِهِ سَبيلا

ألقَتْ مراقَبَة العُيو … ن لتَجتَني قالاً وقيلا

إنْ دامَ ذا كانَ البَقا … ءُ، ولا بقيتُ لهُ، قليلا